وجهة نظر

  • Home
  • مشروع الدستور التونسي سيخلو من ذكر “الإسلام دين للدولة”!

مشروع الدستور التونسي سيخلو من ذكر “الإسلام دين للدولة”!

قال منسق الهيئة الوطنية الاستشارية لإعداد دستور “الجمهورية الجديدة” في تونس الصادق بلعيد إنه سيعرض على الرئيس قيس سعيّد مسودة لدستور لن تتضمن ذكرا الاسلام كدين للدولة الأنظمة المتخلفة التي…

السياسة لا السياحة!

الطفل الصغير عندما يكون يبكي ويصرخ، ولا يريد أن يتوفق.. قل له أنظر إلى السماء، ليلاحظ مثلا سربا من الطيور أو سحابة عابرة أو القمر والنجوم.. فتراه يسكت فجأة وينسى…

أي شيء من أجل لا شيء!

بعد ممثل (وسيط الجمهورية) في كل ولاية، والذي ألغى دور النائب في التوسط بين المواطنين والمؤسسات من جهة والسلطة التنفيذية من جهة ثانية.. وممثل السلطة غير المستقلة (بسبب السوسة المدسوسة)..…

التغيير القادم!

نهاية نظام القطب الواحد.. هذا في حكم المؤكد! بقي علينا من التأكد إن كان سيكون بقطبين أو ثلاثة؟ برأسين أو ثلاثة رؤوس؟! العالم الغربي تمثله القوى داخل حلف الناتو.. روسيا…

حول مقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة

صحافية فلسطينية مسيحية اغتيلت على يد جنود الاحتلال الغاصب.. بدأ القوم يتخاصمون: نترحم.. أو لا نترحم.. العقيدة لا تباع ولا تشترى.. لا تجامل.. ولا تستثني أحد مهما كان.. المسيحيون مقتنعون…

الاحتفال بينّار

سأحتفل اليوم بينّار أو ينيار.. نعم احتفل، وسأحتفل به ما دمت حيا! إن المسلوبين دينيا وثقافيا، لن يسحبوا منا ثقافة الانتماء والفرحة. هذا العام احتفل يوم 8 يناير، العام القادم…

حول حوار تبون مع مجلة “دير شبيغل” الألمانية

تبون قال في حوار مجلة “دير شبيغل” عن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل: “أنا آسف جدا لأنها ستغادر. لن أنسى أبدًا كيف اعتنت بي شخصيًا عندما كنت أتلقى العلاج الطبي في…

الغش والفساد والغرق..

مدينة سيدي عبد الله الذكية! المدينة الجديدة على وزن الجزائر الجديدة.. مشكلة الجزائر منذ غادرها الفرنسيون عام 1962 وتركوها للشعوبيين الجهلة وأصحاب شعار (اخدم ر… كيما نقولك! أنا الشاف ولا…

إدانة كاذبة

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في ادانته لجرائم الشرطة الفرنسية ضد الجالية الجزائرية في باريس في 17 أكتوبر 1961 التي أودت بحياة أكثر من 300 جزائري، واصفا إياها “بجرائم لا تغتفر”…

سفير فرنسا يفتتح مدرسة فرنسية بعنابة

هام جدا التأكيد على أن كل شيء يظهر في الصورة مع السفير الفرنسي سيبقى في تلك المدرسة وسيتفيد منه التلميذات والتلاميذ.. بمعنى آخر هو لم يستقدم تلك الأشياء ليأخذ معها…